المحتوى الرئيسى

أبو النصر التعليم من أجل التنمية المستدامة يمنح الإنسان المهارات والسلوكيات والقيم المطلوبة للوصول

التقى الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم ، بالدكتور طه مطر مستشار مشروع "أنشطة التعليم من أجل التنمية المستدامة"، لمناقشة المشروع ومستوياته المختلفة، وبحث سبل تفعيل أدواته في التعليم المصري من أجل تحقيق التنمية المستدامة في حياتنا العملية .وأكد الوزير أن تطوير المناهج الدراسية وإزالة الحشو منها الذي قامت به الوزارة خلال هذا العام، تم في إطار هذا المشروع، الذي كان مرجعية في تعديل المناهج الدراسية التي تم تغييرها بالكامل والتي تمثل 30% من إجمالي المناهج لافتاً إلي أن الهدف هو تطبيق مخرجات مشروع "أنشطة التعليم من أجل التنمية المستدامة" في العملية التعليمية .وأشار أبو النصر الى أن التنمية المستدامة تهدف الى تحقيق الاحتياجات الأساسية لكل إنسان، لافتا الى أن المحور الأساسي للتعليم من أجل التنمية المستدامة هو تحسين فرص الحصول على تعليم أساسي عال الجودة وأن التعليم من أجل التنمية المستدامة يمنح كل إنسان المعرفة والمهارات والسلوكيات والقيم المطلوبة للوصول الى مستقبل أفضل . من جهته اوضح طه مطر أن أنشطة التعليم من أجل التنمية المستدامة شارك في إعدادها 40 جهة على مستوى العالم 5 جهات أوروبية، و10 جهات مصرية، و25 جهة أخرى معاونة ، مضيفا أن المشروع يهدف الى ربط المدارس والجامعات المصرية في هيكل منظم.ولفت مطر الى أن التعليم من أجل التنمية المستدامة يهدف الى وضع مفاهيم ال

مصدر الخبر :

اخبار متعلقة

اضف تعليق