المحتوى الرئيسى

ارتفاع حصيلة صراع دارفور لـ113 قتيلاً وجريحاً

ارتفعت حصيلة المواجهات بين قبيلتى "المعاليا والرزيقات" فى ولاية شرق دارفور، إلى 113 شخصا سقطوا ما بين قتيل وجريح، إثر تجدد الاشتباكات بين القبيلتين بمنطقة "أم راكوبة"، فى أعقاب حادثة سرقة أبقار تخص قبيلة المعاليا.

ونشرت ولاية شرق دارفور، قوات عسكرية مشتركة عازلة فى منطقة "أم راكوبة" لفض أى اشتباك جديد يتوقع اندلاعه، مؤكدة-فى نفس الوقت- استقرار الأوضاع الأمنية بعد نشر هذه القوات. وقال نائب والى الولاية أحمد كبرللمركز السودانى للخدمات الصحفية اليوم الإثنين: إن الأحداث وقعت نتيجة لقيام عدد من المتمردين بأفعال غير مسئولة جرت قبيلتى "المعاليا والرزيقات" لصدامات مسلحة، مشيرا إلى أن المساعى الشعبية ولجان "الأجاويد" تدخلت لحسم المشكلة، وأن السلطات تمكنت من السيطرة على الموقف الأمنى وفضت حشودا وتجمعات للقبيلتين. وأوضح أن المساعى والجهود حاليا تنصب فى إطار إزالة الاشكالات والاحتكاكات التى اعترضت وثيقة وقف الإعتدائيات التى كانت قد وقعت بين القبيلتين تمهيدا لمؤتمر الصلح النهائى فى أقرب فرصة ممكنة بعد تأجيله من الشهر الماضى لمزيد من الترتيبات.

مصدر الخبر :

اخبار متعلقة

اضف تعليق