المحتوى الرئيسى

مياه الصرف تحاصر سكان عزبتي جاد وصبحي

سيطرت حالة من الاستياء والغضب الشديد علي أهالي عزبة جاد وعزبة صبحي بمدينة بلقاس بسبب ما وصفوه بإهمال مسئولي شركة الصرف الصحي بالمدينة عن أداء مهام عملهم المكلفين به والتي سببت في غرق الشوارع الرئيسية بطفح مياه الصرف الصحي.

وتسود حالة من الشلل المروري بمحيط مدرسة المحمدية إثر انفجار ماسورة مياه صرف صحي بشارع امتداد عزبة جاد بالقرب من قهوة شلبي ومدرسة المحمدية مما أدي إلي ازدحام شديد بعد ان أغرقت المياه الشارع القادم من قرية المعصرة والجرايدة طريق كفر الشيخ في اتجاه مدينة بلقاس. كان سكان عزبة جاد، وعزبة صبحي فوجئوا بوجود كميات كبيرة من مياه الصرف الصحي تغطي تلك الشوارع وتمكنت من دخول بعض المنازل بسبب انفجار الماسورة الرئاسية للصرف في تلك المنطقة وأضاف الأهالي ان انفجار المواسير ليس المرة الأولي بالمنطقة وإنما هو متكرر وأنهم تقدموا بالكثير من الشكاوي إلا أن أحداً لم يستجب مؤكدين ان مواسير المياه تجاوزت الـ 40 عاما دون صيانة أو تغيير، الأمر الذي تسبب في تآكلها وأصبحت غير صالحة للعمل. يذكر أن غرق الشوارع أثر سلبا علي أصحاب المحلات التجارية بتلك المنطقة وقاموا بإغلاقها بالإضافة إلي عرقلة الحركة المرورية وقيام سيارات الميكروباص والأجرة باتخاذ مسارات أخري بديلة لتلك الشوارع التي اعتادوا علي اتخاذها كطريق رئيسي لهم. وأكد السيد مصطفي، أحد سكان المنطقة: «لق

مصدر الخبر :

اخبار متعلقة

اضف تعليق