المحتوى الرئيسى

حقوقية تفجر مفاجأة 4 آلاف مصنع مغلق فى انتظار قرار إعادتها للحياة

 وصفت هدى كامل عضو حملة "نحو قانون عادل للعمل" تصريحات وزارة القوى العاملة حول ملف المصانع المغلقة بـ"الفشنك"، مؤكدة أنهم اعتادوا من الوزارة أن تصدر عدة تصريحات كل فترة بشأن إحدى القضايا ليظن الناس أن هناك تحسنا سوف يطرأ، وذلك كما حدث بشأن لجنة العمال المفصولين التى تم تشكيلها فقط لإخراج مصر من القائمة السوداء بمنظمة العمل الدولية، وكذلك ما وصفته بـ"فورقيعة" الحوار المجتمعى بشأن قانون العمل والمحاكم العمالية.

وطالبت كامل من الوزارة بأن تضغط على وزارة الاستثمار ووزارة الصناعة  لإعادة تشغيل شركة وبريات سمنود وذلك حال كانت بالفعل حسنة النية، مؤكدة أن الدولة لا تريد فتح تلك المصانع، وكل ما يحدث مجرد "شو إعلامى"، مضيفة "مفيش مصانع بتتفتح ولا يتم ضخ أى استثمارات، وكل ما يقال أوهام".

و شددت كامل على وجود بعض المسئولين بالدولة يسعون لاستكمال تخريب القطاع العام، لصالح رجال الأعمال، مشيرة إلى حرق مصنع سيمو للورق فى ذات الليلة التى استطاع فيها العمال الحصول على قرار من المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء بتسلمها حتى لا تستفيد منها الدولة .

وأكدت عضو حملة نحو قانون عادل للعمل  وجود ما يقرب من 4 آلاف مصنع متوقف عن العمل

مصدر الخبر :

اخبار متعلقة

اضف تعليق