المحتوى الرئيسى

بالصور وزير الداخلية يزور مصابي الشرطة في الأحداث الإرهابية ويوجه بتطوير منظومة العلاج

اكد اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخليه، ان الروح المعنويه العاليه التي يتحلي بها رجال الشرطه المصابين، تؤكد ان للوطن رجاله الذين يحمونه من كل شر مهما كانت التحديات.

جاء ذلك اثناء الزياره التي قام بها وزير الداخليه اليوم السبت، لرجال الشرطه المصابين بمستشفي هيئه الشرطه الذين اصيبوا اثناء تاديه واجبهم الوطني خلال العمليات والمواجهات الامنيه.

استمع وزير الداخليه من الاطباء القائمين علي العلاج الي شرحٍ وافٍ عن حالتهم، ومدي استجابتهم للعلاج، وما طرا عليها من تحسن، واوجه الرعايه الطبيه التي تقدم لهم.

واشار وزير الداخليه الي ان ما يظهره رجال الشرطه من شجاعه واقدام اثناء المواجهات الامنيه من شيم الرجال الاوفياء الذين نذروا انفسهم لخدمه الوطن والمواطنين ومواجهه الارهاب وانتزاعه من جذوره، مؤكداً ان الوطن يقدر دور ابنائه المخلصين الذين يضحون لحمايه بلادهم من ايدي العابثين، ووجه الوزير بتوفير جميع اوجه الرعايه للمصابين باشراف مباشر منه تقديراً لعطائهم في الحفاظ علي امن الوطن والمواطن.

من جانبهم، اكد رجال الشرطه ان اصاباتهم تُعد بمثابه اوسمهً من الفخر علي اجسادهم، ودافعاً للاستمرار في اداء واجبهم والتصدي لكل من تسول له نفسه المساس بامن الوطن.

مصدر الخبر : بوابة الأهرام

اخبار متعلقة

اضف تعليق