المحتوى الرئيسى

دراسة دبس التمر أفضل من العسل في محاربة الالتهابات

كشفت دراسه حديثه ان دبس التمر يملك نشاطا مضادا للجراثيم يمكن ان يحمي من الاصابه بالبكتيريا المسببه للامراض، بما في ذلك المكورات العنقوديه الذهبيه والاشريكيه القولونيه.

واظهرت الابحاث، المخبريه، ان دبس التمر قادر علي منع نمو البكتيريا بشكل اسرع من "عسل مانوكا"، الذي سبق ان بينت الدراسات ان له خصائص مضاده للجراثيم ويستخدم بشكل متزايد في الضمادات لتحسين شفاء الجروح.

وحددت هاجر طالب، وهي طالبه بحوث من جامعة كارديف متروبوليتان، التي قامت بهذا البحث، ان دبس التمر يحتوي علي عدد من المركبات الفينوليه التي تتكون طبيعيا في فاكهه التمر اثناء نضوجها. وسبق ان اظهرت هذه المركبات نشاطا مضادا للجراثيم. ولم يظهر شراب صناعي - مصنوع من السكريات - ولكنها يفتقر للمركبات الفينوليه نفس الخصائص المضاده للجراثيم.

وكشفت النتائج انه عندما تم خلط دبس التمر مع مجموعه من البكتيريا المسببه للامراض - بما في ذلك Staphylococcus aureus، Escherichia coli، Enterococcus spp و Pseudomonas aeruginosa، سبب التمر تثبيطا لنموها. وكان دبس التمر فعالا بكميات مماثله لعسل مانوكا ولكنه عمل بسرعه اكبر، في اعاقه نمو البكتيريا بعد ست ساعات من العلاج، في حين ان عسل مانوكا تطلب فتره اطول.

مصدر الخبر : البوابة العربية

اخبار متعلقة

اضف تعليق