المحتوى الرئيسى

شائعات 2015 مصر تحارب الثعبان الضخم بالدبابات وصرف بدل بطالة للعاطلين بأسيوط وبقرة البحيرة المبروكة

«شائعات 2015»: مصر تحارب «الثعبان الضخم» بالدبابات.. وصرف «بدل بطالة» للعاطلين بأسيوط.. و«بقرة البحيرة المبروكة».. ومحافظيْن «واحد مزور.. والتاني مسنود» 12/31 12:30

طافت بر مصر خلال عام 2015 شائعات كثيرة، وعلى الرغم من انقضاء العام، إلا أن بعضها لم يزل محل تصديق، مثلما هو الحال بالنسبة للبقرة المبروكة التي أضحى بيت صاحبها مزارًا للاستشفاء بالبحيرة، كما اقتطعت جزءًا كبيرًا من أوقات المواطنين قضايا جدلية أخرى، أثارت الرأي العام، على رأسها فضيحة مائدة الإسكندرية وترشح مهندس نظام مبارك، أحمد عز، للانتخابات البرلمانية عن دائرة منوف بالمنوفية.

ومن حيث انتهى العام، نبدأ مع أكبر شائعة بمحافظة "البحيرة"، حيث سادت حالة من الجدل الواسع بعد ظهور بقرة صغيرة بعزبة كفر سعد بمركز الرحمانية، تقوم بإدرار اللبن دون عملية ولادة.

وأطلق مريدوها عليها لقب «البقرة المبروكة»؛ لادعائهم أن لبنها يشفي الأمراض المزمنة، حيث يتوافد إليها يوميا مئات المواطنين من القرى والمحافظات المجاورة؛ للتبرك بها والحصول على لبنها.

وتحول منزل "الحاج محمد فودة" صاحب البقرة، إلى مزار لمريدي البقرة المبروكة، الذين يتوافدون من الساعات الأولي في الصباح؛ للحصول علي سرنجة لبن للشفاء من الأمراض، كفيروس سي والسرطان والسكر.

انهيار جسر قناة السويس والثعبان الضخم

من أبرز الشائعات التي انتشرت خلال العام بالإسماعيلية على مواقع التواصل الاجتماعي أن القوات المسلحة المصرية عثرت على ثعبان ضخم جدا أثناء عمليات الحفر وقاموا بمحاربته بالدبابات وساهم في ذلك وجود فيديو اكتُشف فيما بعد أنه بتاريخ 2013 أي قبل بدء الحفر.

بينما انتشر في وقت آخر من العام وتحديدا في يناير شائعة وفاة 250 عاملا بسبب انهيار أحد أحواض الترسيب وهو الأمر الذي دفع بالفريق مهاب مميش إلى عقد مؤتمر صحفي فجر يوم 16 يناير نفى فيه ذلك، مؤكدًا أن ما حدث مجرد انهيار جزئي بأحد أحواض التسريب في موقع حفر قناة السويس الجديدة بعد أن ضغطت المياه على الجسر الترابي ما أدى إلى انهياره.

أسماك القرش تغزو شواطئ الإسكندرية

من الشائعات التي أحدثت جدلا كبيرا بالشارع السكندري خلال عام 2015، ظهور أسماك قرش على شواطئ المحافظة، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا لأسماك قرش بشواطئ ميامي في الإسكندرية.

ونفى محافظ الإسكندرية، هاني المسيري، آنذاك ما تردد، مؤكدًا أن هذه شائعات مغرضة الغرض منها ضرب موسم السياحة في الإسكندرية.

وتهكم قائلا: "لدينا أسماك قرش ذات حجم صغير يتم بيعها في حلقة السمك بأبي قير وحلقة السمك بالأنفوشي وهي غير مؤذية ويقوم الصيادون باصطيادها وبيعها كطعام".

وتعد زيارة المسئولين للمحافظة، فرصة لترويج الشائعات، التي سرعان ما يتم نفيها، وأبرزها الإعلان عن توجه الحكومة لصرف تعويضات للمتضررين من حالة الركود السياحي، في أعقاب حادث الكرنك الإرهابي، وكذلك إعفاء أولياء أمور الطلاب من العاملين بالقطاع السياحي من مصروفات العام الدراسي.

كانت الشائعة الأبرز خلال العام، هي قيام الرئيس السيسي بزيارة الأقصر عقب حادث الكرنك الإرهابي، فضلا عن شائعة انطلقت من داخل ديوان المحافظة بشأن تعيين محافظ الأقصر وزيرا للسياحة واستدعائه لمقر مجلس الوزراء.

أمراض المنيا ومنحة السيسي للدبلومات

وشهدت محافظة المنيا خلال عام 2015، ترويج عدد كبير من الشائعات كان آخرها ما تردد عن استمارات منحة السيسي لتوظيف الدبلومات الفنية، وانتشار مرض الالتهاب السحائي وهو ما نفاه وكيل وزارة الصحة، فضلا عن شائعة وفاة 40 شخصًا خنقًا إثر تسرب غاز الكلور بإحدى محطات مياه الشرب.

ونالت الشائعات من المحافظ، بالحديث عن تقديمه استقالته نتيجة مرضه، وإلغاء نقاط الخبز التي تقدمها التموين للمواطنين، وإلغاء العلاوة الاجتماعية للموظفين وأصحاب المعاشات.

وانتشرت في محافظة أسيوط، شائعة الحصول علي "بدل بطالة" بغرض النصب علي الشباب، ورغم كل تحذيرات ديوان عام المحافظة والتضامن الاجتماعي، إلا أن الآلاف من الشباب انساق وراء الشائعة.

وقام عدد من الأشخاص، ببيع استمارات للحصول على بدل بطالة، من خلال إرسالها بالبريد على عناوين خاطئة لبعض الوزارات، بهدف جني مكاسب مادية من خلال النصب على الشباب وبيع الاستمارات لهم ببضعة جنيهات.

وأكد محمد فؤاد، وكيل وزارة الشئون الاجتماعية بأسيوط، إلى أنه لا صحة لما يتم توزيعه من استمارات لصرف بدل بطالة.

ترددت أقاويل حول تعيين محافظ الغربية سعيد مصطفى كامل، بإيعاز من المهندس هاني ضاحي وزير النقل، نظرًا للصداقة القوية التي بينهما، خاصة وأن صدور قرار تعيينه صادف يوم بلوغه سن المعاش بشركة مصر للبترول، وذهب آخرون إلى أن محمد فودة طليق الفنانة غادة عبد الرازق، هو الذي سعى لتعيينه.

مازالت أصداء حصول هشام عبدالباسط، محافظ المنوفية الحالي، على دكتوراه مزورة، حديث الكثير من الموظفين داخل مبنى ديوان عام المحافظة، والشارع المنوفي.

واتهم عدد من الأشخاص، المحافظ بتزوير شهادة دكتوراه، حيث استضافت إحدى القنوات مستشارًا لمحافظ المنوفية السابق، ويدعي محمد السيرسي، الذي أكد تزوير هشام عبدالباسط، لشهادة دكتوراه حصل عليها من جامعة كامبريدج، على الرغم من عدم سفره.

من جانبه، دافع هشام عبد الباسط، عن نفسه مؤكدا انه لن يدخل في مهاترات من أي نوع هدفها النيل من شخصه وتعطيل جهوده للتصدي للفاسدين واستبعادهم من ديوان عام المحافظة.

وأكد أنه حصل على درجة الدكتوراه في الإدارة العامة، وكان موضوع الرسالة الإدارة المحلية بين العوار التشريعي والواقع التطبيقي في 3 يوليو 2014 من كلية كامبرديج الدولية؛ وموثقة ومعادلة من الخارجية المصرية والقنصلية المصرية في انجلترا.

مصدر الخبر : الدستور

اخبار متعلقة

اضف تعليق