المحتوى الرئيسى

النووي البلجيكي في عين الخطر الإلكتروني

النووي البلجيكي في عين الخطر "الإلكتروني" 03/26 20:11

بعد الاعتداءات التي استهدفت مطار بروكسل ومحطة مترو موديةً بأرواح 31 شخصاً، يبدو أن المفاعلات النووية البلجيكية أصبحت في عين الخطر، حيث تواجه شبكة مفاعلات الطاقة النووية وغيرها من البنى التحتية الرئيسية خطر التعرض لهجمات الكترونية خلال السنوات الخمس المقبلة، بحسب ما أفاد رئيس دائرة مكافحة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي.

ويوضح غيلز دي كيرشوف لصحيفة "لا ليبر بلجيك" أنّ الهجوم "سيكون من طريق دخول مركز عمل مفاعل نووي أو مركز التحكم بالحركة الجوية أو محطة تحويل مسار قطارات".

ولا تزال بلجيكا في حالة انذار مرتفع بعد اعتداءات الثلاثاء، التي استهدفت مطار بروكسل ومحطة مترو وأدّت إلى مقتل 31 شخصاً وإصابة نحو 300 آخرين.

وثمة مخاوف لدى الدول المجاورة لبلجيكا، منذ فترة، في شأن مفاعلاتها النووية بعد سلسلة من المشاكل، بينها عمليات تسرب وتشققات وحادث تخريب.

وتم اغلاق مفاعل "دويل1"، اقدم مفاعل نووي في البلاد، في شباط من العام 2015، بموجب قانون يدعو إلى التخلص التدريجي من الطاقة النووية، إلا أنّ الحكومة أعادت تشغيله بموجب اتفاق تمديد العمل به.

مصدر الخبر : جريدة السفير

اخبار متعلقة

اضف تعليق