المحتوى الرئيسى

المركزي ثعابين في الخليج وراء ضعف الإقبال على شهادة بلادي

"المركزي": "ثعابين في الخليج" وراء ضعف الإقبال على "شهادة بلادي" 03/27 04:21

قال طارق عامر محافظ البنك المركزى، إن السياحة تُدر 7 مليارات دولار إلى خزينة الدولة رغم حالتها السيئة، مشيرًا إلى أن البنك طرح شهادة "بلادى" الدولارية بالعملة الأجنبية بالجنيه المصرى، التى تعطى فوائد 15% فى السنة، وفائدة مركبة 50% كل 3 سنوات.

وأضاف عامر، فى تصريحاتٍ إعلامية له: "أن سبب عدم الإقبال على شراء شهادات بلادي،بعض المغرضين الذين يبثون عدم الثقة في المصريين خاصة فى دول الخليج، ولكن مصر ستعبر كل ذلك".

ووجه محافظ البنك المركزى، رسالة لمنتقدى مصر والمغرضين عليها قائلًا "إحنا هنوريكم مصر ممكن تعمل ايه، ويبقوا يفتكروا هما قالوا ايه"، لافتًا إلى أن هناك حفاظ على الاحتياطى النقدى عبر القروض مع البنوك الدولية، وأيضًا استخدام ودائع البنوك المصرية، لاسيما استخدام ودائع البنوك المصرية من العملة الأجنبية لن يؤثر على مراكزها أو مستويات السيولة لديها، "والبنوك التركية تضع ودائع 60 مليار دولار فى البنك المركزى التركى".

ووجه عامر، الشكر لوزارة المالية لأنها السبب الرئيسى فى ذلك الأمر، لاسيما أن البنوك تحصل على 3% عائد على ودائعها الدولارية بالبنك المركزى "البنوك أرباحها تزيد عن 48% العام الجارى، والجهاز المصرفى قوى والفضل يعود لخطة إصلاح فاروق العقدة".

وأشار عامر، إلى أن شهادة بلادى الدولارية طُرِحَت بعد ثورة يناير، ولم تأتى إلا بـ400 مليون دولار، ولم تتجاوز حصيلتها الآن 150 مليون دولار بعد طرحها فى الأيام الأخيرة مرة أخرى، مضيفًا "توقعت عدم تحقيق شهادة بلادى إيرادات جيدة قبل طرحها".

مصدر الخبر : الدستور

اخبار متعلقة

اضف تعليق